أنواع الغيرة بين الزوجين

أنواع الغيرة بين الزوجين

تعتبر الغيرة بين أحد الأمور التي يمكن أن تحدث في مراحل ال المختلفة، وهي غالباً ما تكون طبيعية وموبة في حال كانت ضمن الحدود المقبولة، غير أنها تنذر بوجود مشكلة إن تجاوزت تلك الغيرة الحدود المنطقية لها.

ما المقصود بالغيرة بين الزوجين:

يمكن تعريف الغيرة بين الزوجين على أنها ذلك الشعور الذي ينتاب أحد الشريكين نتيجة حدث حقيقي أو متخيل، يصبح الشريك الذي يشعر بالغيرة غالباً أكثر انفعالاً وعصبية تجاه تلك الأمور التي تخص شريكه.

أسباب الغيرة بين الزوجين:

تتعدد الأسباب التي يمكن أن تدفع أحد الزوجين للشعور بالغيرة، نذكر منها ما يلي:

  • عدم وجود فهم صحيح وواضح للعلاقة الزوجية.
  • الرغبة بالسيطرة والتي غالباً ما تتواجد لدى .
  • الخوف من التعرض للخيانة.
  • ضعف الثقة بين الزوجين.
  • الخوف من فقدان الشريك.

أبرز أنواع الغيرة بين الزوجين:

تتنوع الغيرة التي يمكن أن تحدث بين الزوجين باختلاف المواقف المسببة لها وتنوعها، نذكر من أشهر أنواع الغيرة:

الغيرة الطبيعية:

يذكر خبراء ال بأن شعور الغيرة يمكن أن يحدث في السوية الزوجية بدافع الخوف على الشريك من الأذى أو نتيجة الرغبة بالتودد له والتقرب منه، فشعور الغيرة إن كان في الحدود المنطقية يمكن أن يحسن علاقة الزوجين ببعضهما كما يمكن عده أحد الإثباتات على حرص أحد الزوجين على شريكه.

غالباً ما تحدث الغيرة الطبيعية نتيجة مجموعة من المواقف البسيطة في التي يتمتع كل من الشريكين فيها بثقة كبيرة في شريكه.

الغيرة المفرطة:

يشعر بعض الأ بغيرة مفرطة يمكن أن تتخطى الحدود المنطقية المقبولة للغيرة، في كثير من الأوقات تسبب هذه الغيرة حدوث فجوة بين الزوجين والتي يمكن أن تتطور لتؤدي إلى ابتعاد أحدهما عن الآخر.

ينفصل العديد من الأزواج عن شركائهم بسبب الغيرة المفرطة التي تصل في الغالب إلى حدود غير مقبولة، وهي أحد المراحل التي تسبق الوصول إلى الغيرة المرضية التي تؤدي إلى مجموعة من النتائج السلبية.

الغيرة المَرَضية:

أقسى أنواع الغيرة وأشدها إيلاماً للشريك، تظهر هذه الغيرة بأشكال عديدة ومختلفة تختلف باختلاف الأفراد والغاية منها، فبعض الأزواج يمكن أن يمنع زوجته من الخروج من منزلها بسبب غيرته عليها، وبعضهم الآخر يمكن أن يصل إلى مراحل متقدمة من بزوجه نتيجة غيرته أيضاً.

يمكن للغيرة المرضية إن استمرت أن تؤدي إلى نتائج كارثية عديدة ك والضرب والأذى النفسي الكبير.

كيف يمكنني التعامل مع غيرة الشريك؟

يبحث العديد من الأزواج عن الطريقة الصحيحة للتعامل مع الغيرة بين الزوجين، لتبقى في الحدود المعقولة والطبيعية وتمنع تفاقمها، من تلك الطرق:

رفع مستوى الثقة بين الطرفين:

يمكن للثقة أن تعمل مفعول السحر في الحفاظ على العلاقة الزوجية الصحية والخالية من المنغصات.

الفهم الصحيح للعلاقة الزوجية:

عند وصولك للفهم الصحيح لتلك العلاقة سيعود شعورك إلى حدوده المنطقية والطبيعية بلاشك، فالعلاقة الزوجية ليست علاقة تملك أحد الطرفين للآخر بل هي علاقة قائمة على الشراكة والحب مع وجود حيز من الخصوصية لكل من الشريكين.

فهم شعور الغيرة بين الزوجين ومعرفة حدوده:

إدراك الفرد لمعنى الغيرة الحقيقي يمكن أن يجعل من السهل عليه تفادي الوقوع في فخ الغيرة المرضية كما يمكن أن يزيد من الحب والتفاهم بينه وبين الشريك.

في نهاية هذا المقال الذي تحدث عن الغيرة بين الزوجين نرى بأن الغيرة المحمودة يمكن أن تترك أثر إيجابي ومحبب في النفس البشرية على عكس الغير المرضية التي يمكن أن تجعل من العلاقة الزوجية جحيم كبير.

المزيد من القراءة

Post navigation

اترك تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *