كيفية التحرر من مشاعر خيبة الأمل على المستوى العاطفي

كيفية التحرر من مشاعر خيبة الأمل على المستوى العاطفي

من التجارب التي يمكن لأي شخص أن يختبرها في الحياة، تجربة خيبة الأمل على المستوى العاطفي. هذه التجربة التي حتى لو لم تكن الأفضل إلا أنها جزء من تجارب الحياة التي يجب معرفة التعامل معه من أجل الخروج بأقل خسائر ممكنة.

سنتحدث في مقالنا هذا عن خيبة الأمل في أو بعد ال، بالإضافة لطرق التعامل مع هذه الخيبات دون أن تكون نقطة النهاية للحياة .

مشاعر خيبة الأمل على المستوى العاطفي:

يمكن تعريف خيبة الأمل أنه شعور المعاناة الناجمة عن التعرض لموقف أو تجربة ما كان من المتوقع من هذه التجربة أمر إيجابي أو جميل ليتبين في النهاية أنه عكس ذلك أي هي التوقعات الوردية التي نكتشف أنها سوداء في النهاية.

كثيراً ما نصاب بخيبات الأمل من الأشخاص المحيطين بنا أو في الكثير من التجارب على كافة الأصعدة، لكن تعتبر خيبة الأمل على المستوى العاطفي هي الأصعب على الإطلاق.

حيث تكون خيبة الأمل في الزوج الذي قررت أن تقضي معه حياتك صدمة كبيرة يمكن أن تفقد معها ثقتك بقراراتك أو حكمتك في الاختيار.

في هذه الحالات يجب التحلي بالكثير من الشجاعة و معرفة التعامل مع هذه الخيبات حتى تكون بداية جديدة لك في الحياة وليس العكس.

طريقة التعامل مع مشاعر خيبة الأمل على المستوى العاطفي:

عند التعرض لخيبة الأمل في الزوج أو الزوجة، أو حتى عند التعرض لخيبات الامل بشكل عام هناك عدة خطوات ينصح باتباعها حتى يستطيع الشخص التغلب على هذه المشاعر. يمكن تلخيص هذه الخطوات فيما يلي:

تقبل الواقع أو الاعتراف بالخيبة:

إذ أن أول خطوة للتعامل الصحيح مع خيبة الأمل هي الاعتراف بها و تقبل الأمر الواقع.

لا أحد محصن من الخيبات، لذلك ليس علينا أن نتظاهر أننا بخير أو نحاول تجاهل مشاعر الخيبة.

أ نفسك و دللها في هذه الفترة:

عند التعرض لمشاعر خيبة الأمل من الزوج، يفقد بعض الناس حبهم لنفسهم أو ثقتهم بمكانتهم و بأنهم أشخاص يستحقون .

لذلك في هذه المرحلة عليك أن تحب نفسك، أيضاً تدللها و لا تحملها ما ليس في طاقتها.

مشاركة تجربتك مع طرف محايد:

بعض الناس تجد الراحة في الفضفضة أو الحديث عن تجاربها المؤلمة لأشخاص مقربين، لكن عندما تريد مشاركة خيبتك العاطفية، حاول إيجاد شخص محايد لأخذ نصيحته فهو يمكن أن يساعدك أو يسلط الضوء على الأمور من منظور آخر موضوعي أكثر.

تحويل الخيبات إلى دافع للنمو أو التطور:

يجب أن نعرف أن الدروس التي نتعلمها بقسوة هي الدروس التي تثمر في نفوسنا، لذلك عن التعرض لمشاعر سلبية يمكن استغلال هذه المشاعر كدافع لنا من أجل تطوير شخصياتنا و حياتنا نحو الأفضل.

محاولة الاسترخاء عن طريق ممارسة الرياضة أو التأمل:

من المعروف أن الرياضات بأنواعها المختلفة تساعد في التخلص من المشاعر السلبية، كذلك تمد الجسم بالطاقة الإيجابية و الراحة النفسية اللازمة في هذه المرحلة.

لذلك يمكن اللجوء إلى نوع من أنواع الرياضة المفضلة لديك للتخلص من مشاعر خيبة الأمل.

لتجنب خيبات الأمل على المستوى العاطفي:

بالرغم من تعدد أسباب خيبة الأمل بالزوج أو الزوجة إلا أن هناك مجموعة من النصائح التي يمكن أن تساعد في تجنب هذه الخيبات وهي:

  1. دراسة قرار الارتباط بشكل جيد بحيث يتم التأكد من أن الشخص الذي سترتبط به هو الشخص المناسب لك.
  2. التواصل الجيد مع قبل الحكم على أي موقف.
  3. فهم احتياجات الطرف الآخر و البوح باحتياجاتك أو توقعاتك من ال.
  4. أن تفهم نفسك بشكل أفضل حتى تستطيع التعبير عما تريده لشريكك.

ختاما لا بد من الإشارة أن التغلب على مشاعر خيبة الأمل على المستوى العاطفي ليس بالأمر السهل، فهو يتطلب إرادة و شخصية قوية تستطيع مواجهة كافة الضغوطات و تستطيع أيضاً تحويلها إلى دافع للوصول نحو الأفضل.

المزيد من القراءة

Post navigation

اترك تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *