همسة في أذن من تأخر في الزواج

همسة في أذن من تأخر في الزواج

يعاني العديد من النساء و من تأخر في نتيجة عدة أسباب اجتماعية وشخصية متنوعة، وهو مايجعل البعض منهم يصاب بشيء من الإاط واليأس، لذا بين لنا الله علاج ذلك الإحباط في كتابه الكريم ” امن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء” الذي يدل على أهمية الدعاء في تيسير الأمر وكشف مايعاني منه الإنسان من يأس وحزن.

لماذا يعاني بعض الأفراد من تأخر في ال؟

تعد مشكلة التأخر في الزواج شائعة في المجتمعات الحديثة، حيث يختار الكثير من الأفراد تأجيل الزواج إلى وقت لاحق في حياتهم. ومن الصعب تحديد سبب واحد وراء هذا الاتجاه، إذ يمكن أن تكون هناك عوامل متعددة تؤثر على قرار الأفراد في تأجيل الزواج. ومن بين الأسباب الشائعة لهذه المشكلة:

تتعدد الأسباب التي تؤخر زواج خاصة والرجال عامة، نذكر من أبرزها مايلي:

  1. انعدام التوافق بين المرأة ومن يتقدم لخطبتها.
  2. وجود بعض التي يرغب الرجال والنساء بتوافرها في شريكهم.
  3. رفض الأهل للخاطبين.
  4. غلاء المهور والغلاء المعيشي عامة يجعل يتأخر في زواجه.
  5. السعي لنيل الحرية من قبل الشباب الأمر الذي يجعلهم عازفين عن الزواج.
  6. الشروط الكثيرة التي يفرضها الأهل على الخاطب.
  7. الإرتباط ب غير مشروعة.

لماذا حث الإسلام على الزواج؟

لم يشرع الله أمراً عبثاً، بل كان له حكمة في كل أمر حيث أراد الإسلام من تشريعه للزواج تحقيق مجموعة من الأهداف السامية التي يعتبر من أشهرها مايلي:

  1. حفظ الشباب من الفتن.
  2. تكثير النسل.
  3. حصول الفرد المسلم على الإستقرار العاطفي والنفسي.
  4. تخليص المجتمع من الرذيلة.
  5. إيجاد الفرد الذي يعين الإنسان على عبادة الله.
  6. إعمار الأرض وتخليصها من الفساد.
  7. تخليص الفرد من شعور الوحدة.

همسة في أذن من تأخر في الزواج :

هناك الكثير من الفتيات اللواتي تخرجن من جامعاتهن وعملن وانتظرن الزواج كثيراً غير أن الله لم يأذن لهن بذلك بعد فنجد منهن المهمومة والقلقة من تأخر زواجها، لذا نود أن نخبرك بأن شعورك ذلك طبيعي وقلقك حيال الأمر طبيعي أيضاً غير أن وقوفك مكتوفة اليدين لايجب أن يستمر طويلاً لأن الله حث الإنسان على السعي والأخذ بالأسباب.

فعند أخذك بالأسباب وسعيك لتحقيق الأمر ومن ثم التوكل على الله والدعاء يمنحك الراحة والطمأنينة التي تبحثين عنها.

حيث يقول الله تعالى ” أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء”.

الأمر الأهم الذي يجب عليك الإيمان به هو أن الله وحده القادر على تيسير زواجك وإيجاد الأنسب لك وما من أمر يؤخره الله إلا وفيه حكمة لايعلمها إلا هو لذا كوني مطمئنة ولا تبتئسي.

خطوات السعي عند حدوث تأخر في الزواج:

في حديثنا عن الأخذ بالأسباب لابد من توضيح مايمكنك فعله للقيام بذلك في السطور التالية:

الثقة التامة بأن حدوث تأخر في الزواج وفي أي أمر آخر بيد الله تعالى :

عند وصولك لمرحلة الرضا عن الأمر الذي قد قدره الله لك سواء كان تأخر في الزواج أو اختيار دراسة مابدل من غيرها فإن تعاملك مع الأمور سيختلف، كما ستزيد ثقتك بأن الله هو رب الخير وهو الذي ييسره لك.

الإستمرار بالدعاء والتضرع لله تعالى والتأكد من إجابته:

يعتبر الدعاء من أهم الأمور وأفضلها لتيسير الزواج عند حدوث تأخر فيه، حيث يؤكد لنا الله تعالى في كتابه المنزل بأن ما من عبد يدعو الله موقناً بإجابته وراغباً بكرمه إلا أكرمه، وقد بدا ذلك جلياً في قوله عز وجل :”أمن يجيب المضطر اذا دعاه ويكشف السوء”.

الإنشغال عن هذا الأمر في أمور أخرى أنفع لك:

عند حدوث تأخر في الزواج لديك لا تفكر ملياً في الأمر وحاول استغلال الفرصة لتحقيق ذاتك والسعي للنجاح وتحقيق الأهداف، فالإنشغال بأمر دون الآخر يمكن أن يجعلك محبطاً.

عند حدوث تأخر في الزواج قم بالدخول في علاقات اجتماعية جديدة :

قد يكون لعلاقاتك الإجتماعية ومعرفة الأشخاص في التجمعات والأماكن المختلفة إسهام في تيسير زواجك وإيجاد الشريك المناسب لك، لأن الكثير من الأفراد يبحثون بشكل مستمر في مختلف الأماكن عن الشريك الأنسب لهم.

الصدقة بنية تيسير الأمر:

تعتبر الصدقة أحد أفضل الأمور التي يمكن القيام بها لحل مشكلة التأخر في الزواج، فمن يسر أمر عبد من عباد الله يسر الله أمره وفرج كربته.

لذا يمكن للصدقة أن تكون مفتاح لتيسر هذا الأمر لك وسبيل لتحصيل ما ترغب بحدوثه دون جهد منك.

ختام الحديث عن أسباب حدوث تأخر في الزواج وكيفية السعي لتحقيق هذه الغاية، نرى بأن الزواج وإن تأخر فإن الله لايؤخر أمر إلا لحكمة بالغة لذا لابد أن يتحلى الإنسان بالصبر ويتوكل على الله.

المزيد من القراءة

Post navigation

اترك تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *