3 طرق لتجاوز مرحلة ما بعد انتهاء العلاقة

3 طرق لتجاوز مرحلة ما بعد انتهاء العلاقة

يواجه العديد من الأشخاص صعوبة في تجاوز الحزن بعد انتهاء ، وهو مايجعل حياتهم متوقفة نتيجة انعدام رغبتهم بأداء أية أعمال أو القيام بالواجبات المترتبة عليهم.

فإن كنت ترغب بمعرفة الخطوات الصحيحة لتجاوز الحزن قم بالإطلاع على المقال التالي.

ما المقصود بمرحلة ما بعد انتهاء ال؟

يقصد بذلك المرحلة التي تلي الإنفصال بين يين والتي غالباً ماتترك ندوب في شخصية الفرد تبقى دائماً بحاجة للترميم.

تعرف هذه المرحلة بكونها واحدة من أكثر المراحل التي يمكن أن يمر بها الفرد صعوبة لأن الإنفصال من أقسى التجارب التي يمكن للفرد أن يعيشها.

أمور يعاني منها الكثير من الأشخاص في مرحلة ما بعد انتهاء العلاقة:

تنتاب الشريكين عدة أعراض تظهر بصورة سلوكات عليهم، يعتبر من أبرز تلك الأعراض مايلي:

  1. شعور مستمر بالحزن.
  2. مشاعر النقص.
  3. البعد عن الحياة.
  4. الرغبة بالعزلة.
  5. الألم وعدم الرغبة بالكلام.
  6. قد تنتابك مشاعر الندم.

ما هي الطرق الأفضل لتجاوز مرحلة ما بعد انتهاء العلاقة؟

يذكر مختصي علم النفس مجموعة من الطرق السليمة يمكنك اتباعها لتجاوز المشاعر التي يمكن أن تنتابك في مرحلة ما بعد انتهاء العلاقة، يمكن توضيح أبرز تلك الطرق وأفضلها في السطور التالية:

ابتعد حتى تتجاوز المرحلة بنجاح:

بعد انتهاء العلاقة احرص على الإبتعاد عن شريكك السابق وتجنب حدوث أي اتصال مباشر بينكما، ذلك في حال اتخذتما القرار بالبقاء كأصدقاء مع انتهاء العلاقة العاطفية بينكما حيث يعتبر الإبتعاد عن الشريك بعد الإنفصال مباشرة على الرغم من صعوبته إلا أنه الطريقة الأسلم والأفضل لتجاوز تلك المرحلة بنجاح.

قد تحتاج في بعض الأحيان التواصل مع الشريك السابق أثناء تلك المرحلة لذا حاول ألا يحدث أي اتصال بينكما، لذا حاول الوصول إلى القوة التي تجعلك قادراً على التصرف الصحيح في تلك المواقف.

استمر بالعناية بنفسك:

قم بدعم نفسك واحرص على تطبيع الأمر ولاتضغط عليها كي لا تتسبب لنفسك بألم نفسي مضاعف فلوم ذاتك وتأنيبها يمكن أن يجعلك أقل قدرة على تجاوز المرحلة بنجاح.

يتمثل ك لذاتك ودعمك لنفسك في عدة أمور:

  • قم باتباع نظام غذائي متوازن.
  • قم بالنوم بالوقت الكافي.
  • مارس التمارين الرياضية.
  • طور ذاتك واهتم بثقافتك.
  • نمي مهاراتك ومارس هواياتك.

تطبيع الحزن الذي ينتابك:

من الأمور التي يمكن أن تساعدك على تجاوز الألم بعد انتهاء العلاقة هو جلوسك مع نفسك وتطبيع الألم الذي تشعر به، فألمك وإحساسك بالحزن شيء طبيعي وما هو إلا فترة عليك عيشها بكل رضى لتتجاوزها بصورة طبيعية.

يمكن لقيامك بذلك أن يقلل من ألمك ويساعدك على الإنتهاء من كافة الآثار الناتجة عن العلاقة في وقت أقصر، كما يمكن لذلك أن يمدك بالدعم النفسي الكافي الذي تحتاجه لتتجاوز ذلك الألم.

رافق الأشخاص الإيجابيين:

إلى جانب ما ذكر يمكن لمرافقتك للأفراد الفكاهيين وذوي التفكير الإيجابي أن يساعدك على تجاوز ألم مابعد الإنتهاء من العلاقة بشكل أسرع وأكبر، ذلك لأن الأفراد الإيجابيين يمكن أن يسهموا في تغيير طريقة تفكيرك تجاه تلك العلاقة ويجعلك أكثر وعياً بقيمتك الشخصية.

كذلك يمكن لمرافقتك للأشخاص الإيجابيين والمقربين منك أن يمدوك بما تحتاجه من دعم نفسي للخروج من الحالة التي تعاني منها.

لتجاوز مرحلة ما بعد انتهاء العلاقة بنجاح:

فيما يلي سنذكر لك مجموعة من النصائح التي يمكن أن تساعدك على تجاوز تلك المرحلة بصورة أقل تأثيراً وذلك كما يوصي علماء النفس وخبراء ال:

  1. لا تحاول الإرتباط مباشرة في مرحلة ما بعد انتهاء العلاقة.
  2. استمتع بالخروج بمفردك في حال لم ترغب بالخروج مع جماعة ما.
  3. لاترغم نفسك على تجاوز الألم.
  4. لاتفكر بالذكريات المتعلقة بتلك العلاقة.
  5. قم بتنظيف المنزل لأن ذلك يمكن أن يخفف عنك ما تشعر به.
  6. يمكنك اللجوء إلى أشخاص المقربين من العائلة أو الأصدقاء.

في ختام هذا المقال الذي تحدث عن كيفية تجاوز ألم ما بعد انتهاء العلاقة من خلال ذكرنا للطرق الأفضل التي يمكن أن تساعدك على ذلك نأمل أن يكون مقالنا قد ساهم في توضيح ما ترغب به من معلومات حول الإنفصال والشعور الذي يأتي بعده.

المزيد من القراءة

Post navigation

اترك تعليقا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *